I Know أنا أعرف

I Know

I Know أنا أعرف

موسوعة الخبرات الشخصية Encyclopedia of Personal Experiences

‎يمكنك تصفح الموقع باستخدام زرّي و

معارف و مهارات: أسلوب الدراسة السريعة express study method

يشتكي الطالب في كل المراحل الدرسية من عدم وجود الوقت بعد الرجوع من المدرسة او الجامعة للدراسة او بشكل اكثر تحديدا مراجعة ما تم دراسته يوميا.

و هذا كما تعلمون يتسبب في مشكلتين:

١- عدم القدرة على المتابعة مع الاستاذ في الدرس القادم لعدم فهم الدرس الذي قبله

٢- احباط يصيب الطالب عند تراكم الدروس و صعوبة تذكر الشرح فيما بعد

في التالي طريقة مبسطة و فعالة لجعل الدراسة امر ممتع و سريع مليئ بالرغبة بالدراسة و التعلم:

١- قبل ان تأتي للبيت، اكتب في دفتر خاص “للتخطيط الدراسي” جميع عناوين المواضيع التي درستها اليوم في جميع المواد

٢- عندما تصل للبيت، افعل كل ما تحتاجه لترتاح مثل الغداء

٣- حدد الوقت المتبقي لك قبل ان تنام

٤- لنفرض ان لديك ساعة و نصف فقط قبل النوم و لديك ٨ مواضيع درستها اليوم

٥- وزع ٩٠ دقيقة على هذه المواضيع بشكل يخدم صعوبة الموضوع و أهميته. فمثلا موضوع مثل الرياضيات قد يحتاج ١٠ دقائق بينما موضوع مثل التاريخ يحتاج ٢٠ دقيقة لطوله

٦- استخدم ساعة العد العكسي (تطبيق ذكي) او ساعة يد الكترونية لحساب الوقت المحدد حسب التوزيع

٧- اختر مكان مناسب لا تجد فيه من يقاطع الدرسة او اطلب عدم إزعاجك

٨- ابدء الان، وًليكن هدفك ليس فهم الدرس بكل تفاصيله، لكن مراجعته حسب الوقت المتاح للمذاكرة ما قال الاستاذ و حل سؤال واحد فقط او قراءة الموضوع بالكامل مع التخطيط تحت النقاط المهمة او مراجعة الملاحظات التي كتبتها في دفترك او محاولة فهم شي لم تفهمه في المحاضرة او الصف. الهدف فقط المراجعة و المذاكرة و ليس الدراسة او إتقان الدرس و كل جميع أسئلته

٩- عندما ينتهي الوقت… اترك هذا الموضوع حتى و ان لم تكمله. و انتقل بدون تأخير للموضوع الثاني (لا تنسى ان تجهز الساعة)

١٠- خذ قسط من الراحة لا يتجاوز ٥ دقائق بعد ٣٠ دقيقة

١١- استمر ولا تتوقف او تشغل نفسك باي شي اخر و تذكر انك تستطيع ان تفعل ما نريد بعد انتهاء ال٩٠ دقيقة

١٢- عند الانتهاء، سوف تشعر بسعادة غامرة انك انهيت كل المواضيع و انك مستعد ليوم جديد ولو كان استعدادك ليس كامل و لكنه أفضل بكثير من لاشئ

١٣- في اجازة نهاية الأسبوع، افتح الدفتر من جديد و ابدء باستخدام نفس الطريقة لكن بأزمنة اكثر . ستكون نفسيا مرتاح للدراسة لأنك قد استوعبت جزء منها خلال الأسبوع و تحاول الان استيعاب جزء اكبر

——– مواضيع ذات علاقة——–

إدارة الذات: كيف تدرس و تتعلم و انت مستمتعسبع خطوات

3+

‎اخبرنا عن تجربتك في استخدام هذا الأسلوب أو التطبيق في مجالك